ناصرة السنة

مشرفة عامة


رقم العضوية : 46
الإنتساب : Feb 2010
المشاركات : 3,214
بمعدل : 0.68 يوميا

ناصرة السنة غير متواجد حالياً عرض البوم صور ناصرة السنة


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : إرشــاد الـصــلاة
افتراضي صلاة النّوافل ، عددها ، أوقاتها ، شروطها
قديم بتاريخ : 27-02-2010 الساعة : 03:48 PM

السّلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته...

جزى الله تعالى شيخنا الفاضل خيراً؛
على بذله ومجهوده، وزاده علماً وعملاً؛ من منّه وجوده.

شيخنا الفاضل؛ زاده الله تعالى - من لدنه - فضلاً على فضل؛

الواقع؛
لست أدري إذا ما كان سؤالي ذا " موضع صحيح من الإدراج "؛
بيْد أنّ وضعته بركن الفتاوى؛
حسبما ارتأيت!

أمّا السؤال:

صلاة النّوافل؛
حبذا ( بعض ) استطراد فيها:
عددها؛
أوقاتها؛
شروط؛ إن وجد!
آخر ترونه مفيداً!

والحقّ؛ ذا أمر سألنيه أحدهم؛
جزاكم الله تعالى عنّا، وعنهم خيراً كثيراً.

نفع الله تعالى بكم، وبعلمكم، وثبّتكم على صراطه المستقيم.

والسّلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
.

الجواب


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وبارك الله فيك

أما صلاة النوافل فـ :

أنواعها :

السنن الرواتب ، وهي التي ترتبط بالصلاة المفروضة ، وهي اثنتا عشرة ركعة :
قال رسول الله صلى اله عليه وسلم : مَـنْ ثابر على اثنتي عشرة ركعة في اليوم والليلة دخل الجنة : أربعا قبل الظهر ، وركعتين بعدها ، وركعتين بعد المغرب ، وركعتين بعد العشاء ، وركعتين قبل الفجر . رواه الترمذي والنسائي وابن ماجه .
ومعنى ثابَر : أي حافظ وداوم عليها ويُستثنى من ذلك حالة السفر

وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يُصلي في السفر من السنن الرواتب إلاّ سنة الفجر ، وهي التي تُسمّى : راتبة الفجر ، ورغيبة الفجر ، ورَكعتا الفجر .
وراتبة الفجر أفضل السنن الرواتب لقوله عليه الصلاة والسلام : ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها . رواه مسلم .
قالت عائشة رضي الله عنها : ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في شيء من النوافل أسرع منه إلى الركعتين قبل الفجر . رواه مسلم .
ولأنه عليه الصلاة والسلام كان يُحافظ عليها سفراً وحضرا .

يليها في المرتبة الأربع ركعات التي قبل الظهر لِوُرُود الفضل في صلاتها
ففي حديث عَائِشَةَ رَضِي اللَّهُ عنها : أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم كَانَ لاَ يَدَعُ أَرْبَعًا قَبْلَ الظُّهْرِ . رواه البخاري .

قال عليه الصلاة والسلام : أربع قبل الظهر ليس فيهن تسليم تُفتَح لهن أبواب السماء . رواه أبو داود .
وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يُصلي أربعا بعد أن تزول الشمس قبل الظهر وقال : أنها ساعة تفتح فيها أبواب السماء ، وأحب أن يصعد لي فيها عمل صالح . رواه الترمذي .

وكذلك : أربع ركعات قبل صلاة الظهر ، وأربع ركعات بعد صلاة الظهر .
قال رسول الله صلى اله عليه وسلم : مَنْ صَلَّى أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ قَبْلَ الظُّهْرِ وَأَرْبَعًا بَعْدَهَا حَرَّمَهُ اللهُ عَلَى النَّار . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي ، وصححه الألباني والأرنؤوط .

= ومن نوافل الصلاة ؛ صلاة أربع ركعات قبل صلاة العصر
قال صلى الله عليه وسلم : رحم الله امرءاً صلى قبل العصر أربعا . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي .
وقال عليّ رضي الله عنه في صِفَة صلاةه عليه الصلاة والسلام : وَيُصَلِّي قَبْلَ الظُّهْرِ أَرْبَعًا ، وَبَعْدَهَا رَكْعَتَيْنِ ، وَقَبْلَ الْعَصْرِ أَرْبَعًا ، وَيَفْصِلُ بَيْنَ كُلِّ رَكْعَتَيْنِ بِالتَّسْلِيمِ عَلَى الْمَلائِكَةِ الْمُقَرَّبِينَ وَالنَّبِيِّينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ مِنَ المُؤْمِنِينَ وَالْمُسْلِمِينَ . رواه الإمام أحمد والترمذي والنسائي في " الكبرى " .

= ومنها أيضا صلاة ركعتين بين كل أذان وإقامة ؛ لِقوله صلى الله عليه وسلم : بين كل أذانين صلاة - قالها ثلاثا - قال في الثالثة : لمن شاء . رواه البخاري ومسلم .

= ومنها صلاة ركعتين قبل صلاة المغرب
قال أنس رضي الله عنه : وكنا نصلي على عهد النبي صلى الله عليه وسلم ركعتين بعد غروب الشمس قبل صلاة المغرب . رواه البخاري ومسلم .
وقال - رضي الله عنه - : كنا بالمدينة فإذا أذن المؤذن لصلاة المغرب ابتدروا السواري فيركعون ركعتين ركعتين ، حتى إن الرجل الغريب ليدخل المسجد فيحسب أن الصلاة قد صُليت من كثرة من يصليهما . رواه مسلم .

= ومنها : صلاة الضُّحـى ، ووقتها من طلوع الشمس وارتفاعها قِيد رُمح إلى قبيل أذان الظهر بعشر دقائق تقريباً .
وتبتدئ من ركعتين إلى ثمان ركعات .
ومما جاء في فضلها قوله عليه الصلاة والسلام : يُصبح على كل سُلامى من أحدكم صدقة ؛ فكل تسبيحة صدقة ، وكل تحميدة صدقة ، وكل تهليلة صدقة ، وكل تكبيرة صدقة ، وأمر بالمعروف صدقة ، ونهي عن المنكر صدقة ، ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضُّحَـى . رواه مسلم .

= ومنها صلاة الوتر ، وأقلّها ركعة وأكثرها إحدى عشرة ركعة ، ويَدخل فيه قيام الليل .
قالت عائشة رضي الله عنها : ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة ؛ يُصلي أربعا فلا تسأل عن حسنهن وطولهن ، ثم يصلي أربعا فلا تسأل عن حسنهن وطولهن ، ثم يصلي ثلاثا . رواه البخاري ومسلم .
ووقته من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر الصادق . أي إلى أذان الفجر الثاني .

= وهناك النوافل الْمُطْلَقَـة ، وهي مشروعة في كل وقت عدا أوقات النهي .
وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يُصلِّي النافلة على راحلته في سفره .

= ومنها : الصلاة عقِب الوضوء ، فقد كان بلال رضي الله عنه كلما توضأ صلّي ركعتين .
قال النبي صلى الله عليه وسلم لِبِلال : يا بلال حدثني بأرجي عمل عملته عندك في الإسلام منفعة ؟ فإني سمعت الليلة خشف نعليك بين يدي في الجنة . قال بلال : ما عملت عملا في الإسلام أرجى عندي منفعة من أني لا أتطهّر طهورا تاماً في ساعة من ليل ولا نهار إلا صليت بذلك الطهور ما كََتَبَ الله لي أن أصلي . رواه البخاري ومسلم .

= ومنها : أن يُحسِن الإنسان الطهور ثم يُصلي ركعتين لا يُحدِّث فيها نفسه ، فيُغفر له .
قال النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن توضأ : مَن توضأ نحو وضوئي هذا ثم صلّى ركعتين لا يُحدِّث فيهما نفسه غَفَرَ الله له ما تقدم مِن ذَنْبِه . رواه البخاري ومسلم .

= ومِن أفضل النوافل : قيام الليل ؛ لأنه أبعد عن الرياء ، وعن مُشاهَدة الناس .
قال الله عزّ وجَلّ في الثناء على أهل القيام : (كَانُوا قَلِيلاً مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ (17) وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ )
وقال تبارك وتعالى : (تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ (16) فَلا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ )

قال عليه الصلاة والسلام : عليكم بِقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم ، وإن قيام الليل قُرْبة إلى الله ، ومَنهَاة عن الإثم ، وتكفير للسيئات ، ومَطرَدة للدَّاء عن الْجَسَد . رواه الترمذي ، وحسّنه الألباني بِشَواهِدِه .
قال ابن رجب : قيام الليل يُكفِّر الخطايا ؛ لأنه أفضل نوافل الصلاة ... وقال ابن مسعود رضي الله عنه : فضل صلاة الليل على صلاة النهار كَفَضل صَدقة السِّر على صدقة العلانية . وخَرّجه أبو نعيم عنه مرفوعا والموقوف أصح .
وقد تقدم أن صَدقة السِّر تُطفئ الخطيئة ، وتُطفئ غضب الرب ، فكذلك صلاة الليل . (جامع العلوم والحكم)
وقال السعدي : ومِن أفضل أنواع الإحسان في عبادة الخالق : صلاة الليل ، الدالّة على الإخلاص ، وتَواطؤ القلب واللسان . (تيسير الكريم الرحمن)

ومِن أجْل ذلك : كان النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه يُصلّون النوافل في السفر ، وهُم على الدّواب ، استغلالاً للوقت ، وتقرّبا إلى الله عزّ وَجَلّ .

وسبق :
هل صلاة النوافل على الإطلاق أفضل في البيت حتى لو كنا في المسجد الحرام أو المسجد النبوي ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=8740

ما النوافل التي يحب الله بها عَبدَه ؟ وهل قراءة القرآن مِن النوافل ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=5010

أرشدوني إلى ما يُحبب إليّ ربي ، والأمور المعينة على ذلك
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=5008

ما هو ترتيب الصلاة الراتبة ومتى أوقاتها ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=4892

شرح عمدة الأحكام -
الحديث الـ 72 في استقبال القبلة في النافلة في السفر
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=6962



والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم



إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصلوات عددها ثلاث وليس خمس .. راجية العفو إرشــاد الـصــلاة 0 26-03-2015 08:58 PM
تراكمت علي الصلاة حتى نسيت عددها راجية العفو إرشــاد الـصــلاة 0 12-08-2013 02:54 PM
صلاة النّوافل راجية العفو قسم أراشيف الفتاوى المكررة 1 01-03-2010 09:06 AM
ما هو ترتيب الصلاة الراتبة ومتى أوقاتها ؟ ناصرة السنة إرشــاد الـصــلاة 0 27-02-2010 03:50 PM
شُبهة أنّ الصلوات عددها ثلاث وليس خمس نسمات الفجر إرشــاد الـصــلاة 0 18-02-2010 05:48 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 12:14 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2023, by Sherif Youssef

يُشْترَطُ فِي حَالِ نَقْلِ الفَتَاوَى مِنْ مُنْتَدَياتِ الإرْشَادِ ذِكْرُ اِسْمِ فَضَيلةِ الشَيْخِ عَبْدِ الرَحمنِ السُحَيْمِ أَوْ ذِكْرُ اسْمِ المُنْتَدى